إليكٍ حقائق يجب أن تعرفيها إزالة شعر العانة


تبرهن البحوث بأن الشعر له هدف حماية الأماكن الحساسة كالعانة بالتحديد. فوجود غطاء الشعر في ذلك المكان الحساس، يحميه من الإحتكاكات مع قماش الملابس الداخليّة وغيره من الأنسجة المسبّبة للحساسيّة. كما أنه يحمي من الإلتهابات التي تنتج عن احتكاكات الجلد خلال العلاقة الجنسيّة. يبقى أن الجانب الجمالي الذي يتغيّر بحسب ذوق كلّ امرأة… وزوجها!

كيفما تختارين بأن يكون شعر العانة، إليكٍ 5 حقائق يجب أن تعرفيها:

أوّلاً: يمكنك أن تختارين بأن تزيلي الجوانب المتعارف عليها بحرف البيكيني Bikini Line والتي تناسب ارتداء مايوه السباحة أو حتّى أن تبدين بمظهر ٍأجمل في الملابس الداخليّة.

ثانياً: إن إزالة شعر العانة بالحلاوة أو بالشمع من أكثر الأفعال إيلاماً لكٍ! فإن كنت لا ترغبين باختبار هذا الألم، يمكنك استخدام شفرة الحلاقة شرط أن ترطّبي المنطقة بالماء والصابون غير المسبّب للحساسيّة. أما إذا اخترت الشمع والحلاوة، فضعي ماء الورد الطبيعي على المنطقة بعد إزالة الشعر، لِما لِماء الورد من خصائص مهدّئة للألم ومخفّفة للإلتهابات والإحمرار.

ثالثاُ: لا تمارسي الجنس مع زوجك إلا بعد 24 ساعة على الأقل من إزالة شعر العانة. فإن هذه المنطقة الحساسة تزيد حساسيّة عند تعرّضها للإحتكاك الدائم، الأمر الذي سيسبّب لك إحمراراً وحساسيّة مزعجة أنت بغنىً عنها.

رابعاً: إن آمنتٍ بأن إزالة شعر العانة غير صحّي، فذلك لا يعني أن تهملي نفسك. يمكنك دائماً اللجوء إلى قصّ الشعر  وترتيبه بهدف النظافة الحميمة.

خامساً: إن كنت متزوّجة، فربّما ترغبين بمناقشة المسألة مع زوجك ومعرفة ما يحبّ وكيف يفضّل أن يكون مظهرك. فبنهاية الأمر، شعر العانة ليس حكراً على النساء، ما يعني أنك أنت أيضاً قد ترغبين بمطالعة زوجك بذوقك وكيف تحبّين بأن يكون مظهره هو!

مجلة المرأة

اضف تعليق

اترك رد