مفاتيح لاي برنامج تنحيفي

قد اتخذت القرار المناسب لتخسري الاوزان الزائدة,وإليكِ هذه المفاتيح للبرنامج التنحيفي:-

1- لا مستحيل مع الارادة:
لقد قررت كم من الكيلوات لديك وتودين التخلص منه


ا. وغير مجد قولك بأن زيادة الوزن عندك كلما كانت كبيرة كلما كان الصراع للتخلص منها أكبر ومع ذلك فإنه من غير المجدي حتى أن تستسلمي الى الفشل بدلاً من أن تلزمي نفسك بريجيم من الجوع وحتى لو كان عندك 20 كيلوغرام زائدة فالأفضل أن تنحفي مرتين بدل المرة الواحدة وأيضاً على ثلاث فترات ويسبق ذلك مراحل مختلفة مرحلة تنحيفية حيث تفقدين بها 7 كيلوغرام ومرحلة استقرار ومرة جديدة مرحلة تنحيفية الخ. أما بالنسبة لمقاييس الجمال العصرية. فهي تدفع نحو فقد الاحساس بالجوع. عليك أن تصرفي النظر عن هذه الطرق لانها تدعوا الى القد النخيل والمتناسق الاعضاء والافضل لك أن تكوني زائدة ثلاثة كيلوغرام مثلاً وبصحة جيدة عن أن تشبهي عارضات الدرجة الاولى وهزيلة.


2- ليست كل ثرثرة بدون فائدة:
عندما نقوم بعمل "ريجيم" للتنحيف فإننا نقوم بالحديث عن ذلك كثيراً وخصوصاً عندما نبدأ بالاحساس "بالارهاق" فإذا أسريت الى زملائك بأنك تقومين بعمل ريجيم هناك حقيقة شبه أكيدة بأنهم سيشجعونك على أن تعودي الى تناول طعامك المعتاد وكما هو سابقاً وذلك تحت شعار "أن شكلك مقبول كما انت" وأن الريجيم هو شيء سخيف ولا قيمة له, فقط الريجيم المتوازن كالذي نحن بصدده الان ولهذا... فاحفظي لسانك وحاولي أن لا تتكلمي بالامر.
3- تناولي سكر أكثر ودهون أقل وألياف أيضاً:
لكي تفقدي الوزن الزائد ضعي في أولوياتك أن استهلاك السكر حسب المقياس السكري "مواد غذائية ذات نسبة منخفضة أو متوسطة من السكر",أي مثل الحبوب الكاملة. الخضار "البقول" الناشفة. الألياف "غير الدسمة" الفواكه والفركتوز "باعتدال" واعلمي أن هذه الاغذية مليئة





إعلان
// <![CDATA[
document.write("\rvar gstrEbPreLoadscripts = \"Yahoo_Ext.js\";\r\r");
// ]]>//


بألياف الطعام التي نعرف من خلالها الفائدة التي تعود على الجسم في حالة الريجيم التنحيفي. ومن ناحية أخرى يجب أن تحدي من استهلاك الدهون المركزة "المشبعة" والمخيفة " في اللحوم والالبان بكل أصنافها – واللحوم المصنعة بأنواعها والأجبان بأنواعها.." ومن كل هذه يجب استهلاك الحد الادنى من الدهون التي تحتوي على الاحماض الامينية اللازمة والاساسية للجسم الزيت النباتي وخصوصاً زيت ميال الشمس وزيت الصويا أو بنسبة أقل زيت الزيتون أو زيت بزر الملفوف أو زيت الفستق "الفول السوداني" فكري أيضاً باستهلاك البروتين "يوجد الكثير من البروتين في الحبوب والبقول الناشفة وكذلك في السمك واللحم والبيض والالبان".


4- امضغي.. إمضغي:
كلما أبقيت الطعام في فجوة الفم لفترة أطول كلما كان الاحساس بالشبع أعظم. وأكثر من ذلك فإن كثرة مضغ الكمية قبل بلعها يساعد عملية الهضم.


5- إشربي طول النهار:
لكي تهدئي من الاحساس بالجوع. اشربي الماء وبعض الشاي السادة "غير المحلى" عصير الخضار – وتفضل بين الوجبات عادة – وذلك لكي تتجنبي أن ترهقي الجهاز الهضمي اشربي كوباً من الماء قبل تناول الوجبة وفي المقابل ليس هناك ما يمنع من ذلك لتجنب "افتراس" كل ما على المائدة. فيمكنك أن تعاودي شرب الماء حوال الساعة من بعد الوجبة.


6- إنس ميزانك:

إن الميزان هو العدو اللدود لنحافتك والافضل لك أن تقفلي عليه في الخزانة أو أن تلقيه من النافذة. وفي الحقيقة أن التباين في الوزن من يوم لاخر ليس له أي مدلول وخصوصاً بالنسبة للنساء حيث إنهن يخضعن لاختلاف في الوزن بسبب احتجاز السوائل الذي له علاقة بالدورة الشهرية.

ولكن كيلو الماء ليس كيلو من الدهون فإذا أردت أن تعرفي الوزن حقاً حافظي على مقياس استدارة الارداف أو الافخاذ والذي يحدده لك متر الخياطين "المازورة".


7- أطبخي بطريقة مختلفة:
قبل أن تبدأي بتناول طعامك المعد بشكل سريع ...

تابعي أهم وآخر الأخبار على مجلة المراة