ما أسباب سلس البول عند المرأة؟

ما أسباب سلس البول عند المرأة؟
  • ما أسباب سلس البول عند المرأة؟
1 صورة

Notice: Undefined variable: post_date in /home/almraah/public_html/article.php on line 84

المحتويات





ما هو سلس البول وأنواعه



أسباب سلس البول عند المرأة وطرق علاجه



سلس البول هو فقد إمكانية السيطرة على إخراج البول إما لضعف عضلات المثانة أو امتلائها بحد أقصى يفوق قدرة عضلات الحوض في السيطرة على إخراج البول فتنزل بعض النقاط أو في بعض الأحيان لا يسيطر الشخص بتاتًا وتدفق الكمية جميعها، وسلس البول له أنواع عديدة ربما أهمها وأكثرها انتشارًا الأنواع الآتية:



الأول: سلس البول الناتج عن الإجهاد: وهو يحدث في حالة قام الشخص بعمل مجهود معين أو ممارسة رياضة أو حتى رفع أثقال الأمر الذي أدى إلى الضغط على منطقة الحوض وبالتالي يحدث تقطير لا إرادي للبول.

الثاني: سلس البول الناتج عن عمليات حيوية يقوم بها الإنسان: هذا الأمر يحدث غالبًا وشائع فلا يسيطر البعض على التبول بشكل لا إرادي عند العطس أو الكحة أو الضحك.

الثالث: سلسل البول الناتج عن شدة احتباس البول: هذا الأمر يحدث عند الكثير باعتبار أنهم يتوقعون أنه يمكنهم السيطرة على خروج البول لفترة وجيزة لإتمام أمر معين ويأجلون الذهاب إلى الحمام، وأثناء ذهابهم لا يصلوا في الوقت المناسب، وهنا تكون عضلات المثانة قد حصل لها ارتخاء أدى إلى حدوث سلس بول.

الرابع: سلس البول الناتج عن عجز المثانة على تفريغ البول بشكل كامل: وهذا يتسبب فيه سرعة امتلاء المثابة بالبول مما يؤدي إلى انسيابية في التحكم به ونزول قطرات أو أكثر.

الخامس: سلس البول الناتج عن التهابات المثانة: وهذا الأمر يحدث عند اللواتي يعانينَ من التهابات وقصور في جدار المثانة فتزيد الرغبة في الذهاب إلى الحمام مرات عديدة يوميًا، وربما لم يسنح لها الأمر أن تصل في الوقت المناسب فيحدث سلس للبول.



أعراض سلس البول عند المرأة



سلس البول تُصاب به النساء على الأغلب دون الرجال وهذا يرجع لطبيعة ما تمر به النساء من الحمل والولادة والضغط على منطقة الحوض مقارنةً بالرجال؛ لذلك تزيد المشكلة عند النساء وتستمر بالأخص؛ لأن أغلب النساء يشعرنَ بحياء شديد في البوح عن مثل هذا الأمر سواء لقريب أو بعيد وبالتالي يتعايشنَ مع المشكلة كأنها أمر واقع، ولكن سلس البول مثله مثل أي مرض الاكتشاف المبكر له أفيد وله أسبابه المتعددة وطرق لعلاجه والسيطرة عليه، وتتمثل أعراضه في الآتي:




  • عدم التحكم في احتباس البول حتى الذهاب إلى الحمام ونزول بعض النقاط ( وذلك يحدث في الحالات التي تكتشف الأمر مبكرًا).

  • نزول بعض قطرات البول أثناء الضحك أو العطس.

  • عدم السيطرة على تدفق كمية كبيرة من البول وهذا الأمر يكون في الحالات المتأخرة.

  • كثرة الذهاب إلى الحمام في الساعة الواحدة.

  • الشعور برغبة ملحة في التبول ورغم ذلك تكون كمية البول قليلة، وبعد فترة قصيرة ترغب في التبول مرة أخرى وهذا يدل على خلل في المثانة وعدم قدرتها على التفريغ الكامل للبول.


  • أسباب سلس البول عند المرأة



  • أسباب سلس البول عند المرأة والنساء عمومًا تتعدد وتتمثل في النقاط الموضحة أدناه:

  • الإصابة بعدوى المسالك البولية.

  • حدوث التهابات لجدار المثانة.

  • ارتخاء عضلات الحوض أو المثانة.

  • الولادة وتكرارها تعمل على توسيع فتحات المهبل فتحدث مشكلة سلس البول.

  • عدوى المهبل وحدوث حكة به.

  • تناول بعض الأدوية التي تسبب الإصابة بالمرض، وتعد من هذه الأدوية التي لها آثار جانبية في هذا الأمر:

  • أدوية الاكتئاب والمهدئات وأدوية الكافيين ومضادات الهيستامين.

  • الإفراط في تناول أطعمة ومشروبات تزيد من إدرار البول ومن ثم عدم سيطرة المثانة، وهذه الأطعمة والأشربة يمكنكم معرفتها بالتفصيل من خلال متابعة باقي المقالة.

  • كثرة تناول الشكولاتة.

  • تناول الطماطم بكثرة والمنتجات التي تحتوي عليها كالكاتشب وصلصلة الطماطم.

  • حدوث ضعف في العضلات التي تحمل المثانة. الإصابة بمرض التصلب المتعدد.

  • الإصابة بالاضطرابات العصبية والنفسية.

  • حدوث خلل واضح في هرمونات المرأة.

  • حدوث انسداد في مجرى البول.

  • الإصابة بضعف في الإدراك والزهايمر.

  • الإصابة بالسكتات الدماغية.

  • وجود فرط في نشاط عضلات المثانة.

  • وجود ضعف في عضلات المصرة.

  • الإصابة بالإمساك الشديد الذي يصل لدرجة الضغط على المثانة بصورة أكثر من اللازم.

  • وجود ضعف في أعصاب المثانة.



كيفية تشخيص الإصابة بمرض سلس البول

كيف يتم تشخيص مرض سلس البول للمريض الذي يعاني من أعراضه وذهب إلى الطبيب لكي يخبره عن السبب وراء هذه المشكلة؟ تتمثل الأسئلة في الآتي:



أنواع الأطعمة والأشربة التي يفضلها ويتناولها المريض بكثرة، والتأكد من عدم إدمانه لأي من مشروبات الكافيين والمشروبات الغازية والأطعمة الحارة.

سوف يسألها أيضًا عن كمية الماء التي اعتادت أن تشربها يوميًا.

كم عدد مرات التبول في اليوم أو في الساعة الواحدة حسب حالة المريض سواء كان اكتشاف مبكر للمرض أو اكتشاف متأخر له.

سوف يسأل عن كمية البول التي يتم إخراجها في كل مرة هل كثيرة أو ضئيلة للتأكد من عدم وجود مشكلة في تفريغ المثانة للبول.

إذا سبق لها الولادة أم لا وما إذا كانت ولادة طبيعية أو قيصرية ومنذ الولادة تعاني من هذا الأمر أم أنه مزمن معها من قبل الولادة الأولى لها إن تعددت مرات خضوعها لعمليات ولادة.

كل هذه الأسئلة سوف تكشف للطبيب عن السبب رويدًا رويدًا وبالمتابعة لعدة أيام وإتباع نصائحه ومعرفة إذا كانت النصائح قد جاءت بنتيجة مرضية أم لا هنا سوف يحدد الأمر بصورة أدق ويبدأ بوضع فرضيات لسبب سلس البول عند المرأة، ومن ثم سوف يطلب فحوصات معينة للتأكد من السبب.



طرق العلاج الغير طبية لحل مشكلة سلس البول

هناك علاجات عشبية للتخلص من مشكلة سلس البول بالإضافة إلى بعض النصائح والإرشادات الهامة التي يجب إتباعها للحد من المشكلة قدر المستطاع وتتمثل النصائح في الآتي:



القيام بعمل تمارين رياضية لتقوية عظام وعضلات الحوض والمثانة.

الابتعاد عن الأطعمة الحارة وذات البهارات الحادة.

الإقلال من المشروبات الغازية ومشروبات الكافيين.

عند الشعور بالحاجة على التبول يجب الذهاب فورًا إلى الحمام حتى لا يتم الضغط على المثانة بصورة أكبر.

إذا كنت من الأشخاص العصبية والتي تأخذ مهدئات حاول أن تستبدلها بجلسة استرخاء أمام البحر أو استجمام في إحدى المنتجعات للابتعاد عن الضغط وعدم تأثير الحالة النفسية على الحالة العضوية للجسد.

طرق العلاج الطبية للتخلص من سلس البول

هناك طرق متعددة لعلاج سلس البول فإن لم تفلح طرق العلاج التقليدية والعشبية فيكون الحل الأمثل أمامك هو العلاج الطبي إذا كانت المشكلة لا يوجد لها حل وتزيد مع الوقت وتسبب لكِ الإحراج، وتتمثل العلاجات الطبية في الآتي:



تناول العقاقير والأدوية المناسبة لعلاج السبب الرئيسي الذي تم تشخيصه وتسبب في مشكلة سلس البول لديكِ مع العلم أن العقاقير هذه منها ما له آثار جانبية ولا يجب أن تأخذه إلا باستشارة الطبيب.

ومع هذا الفيديو يمكنكم معرفة أهم التمرينات التي تساعدهم على تقوية عضلات الحوض والمثانة معًا للتخلص من مشكلة سلس البول مع تمرينات كيجل.



وفي الأخير وفي حالات مستعصية يصعب معها كل الوسائل المذكورة سابقًا من الممكن أن يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي للسيطرة على المشكلة وهذا التدخل الجراحي يكون عن طريق فتح البطن أو عن طريق المهبل وهذه العمليات الجراحية أصبح لها نتيجة رائعة مؤخرًا وأصبحت من إحدى الحلول السريعة التي يعتمد عليها الكثير ممن يعانون من المشكلة ولا يجدي معهم شيء خاصةً إذا كان السبب لا يمكن علاجه بالأعشاب والأدوية ويكون السبب مرضي.

أطعمة يجب الحذر منها لمن تعاني من سلس البول

هناك بعض الأطعمة التي تزيد من سلس البول والتي يجب تجنبها أو التقليل منها قدر المستطاع؛ لأنها تصنف من الأغذية المُدرة للبول، ويجب إتباعه أيضًا كأمر وقائي لمن لا يعانون منه، ومن هذه الأطعمة الآتي:




  • مشروبات الكافيين الشاي والقهوة.

  • المشروبات الغازية.

  • السكر والعسل والمحليات.

  • الشكولاتة.

  • الأطعمة الحارة والحادة والكثيرة البهارات.

  • الفواكه الحمضية وعصائرها.

  • منتجات الألبان.

  • تناول الذرة ومشروبها.


  •  




    ورغم أن الكثير لا يشتكي من هذا المرض بصورة واضحة باعتباره مرض محرج ويتعامل مع المرض كأمر واقع إلا أنكم يمكنكم تغيير هذه النظرة عند الاستماع إلى هذا الفيديو الذي يتحدث فيه الدكتور أنطوان كرم عن مدى سهولة علاج سلس البول وأنه لا يجب الإحراج منه؛ لأنه مرض طبي يأتي لأسباب معروفة كثيرة تمر بها النساء بل يجب استشارة الطبيب فور الشعور بأعراضه؛ لأن الاكتشاف المبكر للمرض يقى النساء من مضاعفات حتمية تأتي عند الاكتشاف المتأخر له، إليكم الفيديو التالي:



    لكل مرض علاج وباعتبار أن سلس البول يعتبر مرض وليس كما يظنه البعض أمر واقع فيجب الأخذ في الاعتبار أن العلاج المناسب سوف يريح المريض كثيرًا ومن الممكن أن تنتهي المشكلة في لحظة واحدة رغم معاناته سنين منها؛ لذا نرغب في أن نكون قد أفدناكم بكل ما يخص هذا المرض في المقالة حتى تقرروا الصواب.






إقرئي أيضا

تابعي أهم وآخر الأخبار على مجلة المراة