طرق التعامل مع طلق الولادة

طرق التعامل مع طلق الولادة
  • طرق التعامل مع طلق الولادة
1 صورة

Notice: Undefined variable: post_date in /home/almraah/public_html/article.php on line 84

طلق الولادة



طلق الولادة عبارة عن انقباضات للرحم لإخراج الجنين من داخله إلى الخارج بعد مرور تسعة أشهر أو أربعين أسبوعاً من الحمل عند معظم النساء، ويعتبر طلق الولادة من أكثر الأمور التي تقلق الحامل، وبشكل خاص إذا حال كان الحمل الأول لها، حيث لا يمكنها التفريق بينه وبين الطلق الكاذب، ومن خلال هذا الموضع سنوضح لكم كيفية معرفة طلق الولادة.



أعراض طلق الولادة




  • تبدأ الأعراض بألم خارج من أسفل الظهر، ويمتد إلى الجانبين الأيسر والأيمن، ثم إلى الأمام، كما يصاحب الألم توسع في منطقة عنق الرحم وفتحة المهبل، ويتم الكشف عنه عن طريق الفحص السريري.

  • يكون الطلق على شكل انقباضات منتظمة في الرحم بينها فترة راحة؛ أي تقريباً كل خمس عشرة دقيقة إلى عشرين دقيقة.

  • تزداد شدة الانقباضات مع اقتراب موعد الولادة، بحيث يصبح الطلق أكثر ألماً وتسارعاً، ويستمر لفترة طويلة، بحيث تتراوح كل انقباضة ما بين 30-70 ثانية تقريباً، وتأتي على فترات متقاربة كل خمس دقائق أو أقل.

  • يصاحب طلق الولادة تصلب في جدار البطن يتبعه ارتخاء.

  • يرافق طلق الولادة خروج إفرازات بيضاء كثيفة مصحوبة بالدم، وهي ما تعرف علمياً باسم السدادة المخاطية.

  • يرافق الطلق نزول ماء دافئ من عنق الرحم.

  • تزداد الحاجة للتبول بسبب زيادة الضغط على المثانة، كما تحتاج بعض النساء إلى التبرز.



أعراض طلق الولادة الكاذب




  • تتميز آلام البطن بأنها غير منتظمة، حيث تشتد لفترة وتغيب لفترة.

  • تختلف فترة كل انقباضة عن الأخرى.

  • ينشأ الألم عادةً من أسباب نفسية مرتبطة باقتراب وقت الولادة.

  • يزول ألم الطلق الكاذب بمجرد الحركة أو السير أو شرب مشروبات دافئة أو بتناول المسكنات.

  • يحدث طلق الولادة الكاذبة نتيجةً لزيادة النشاط البدني عند الأم أو زيادة حركة الجنين، أو بعد العلاقة الزوجية، أو نتيجةً لامتلاء المثانة بالسوائل، أو قلة السوائل في جسم الأم، وجفاف الأعضاء التناسلية.



طرق التعامل مع طلق الولادة




  • الاسترخاء والتنفس العميق.

  • تدليك منطقة الحوض والردفين.

  • أخذ حمام مائي ساخن في حال عدم تسرب السائل الأمنيوسي.

  • المشي في حال عدم أخذ إبرة الظهر.

  • أخذ إبرة الظهر (الإبيدورال)، وهي إبرة مخدرة مسكنة ومخففة للألم.

  • شرب الكثير من السوائل.



مدة طلق الولادة



يستمر طلق الولادة لمدة تصل إلى أربع عشرة ساعة إذا كانت الأم حاملاً للمرة الأولى، لذلك تنصح المرأة بالتزام المنزل، وعدم الذهاب إلى المستشفى فوراً، أما إذا كان هناك نزيف دموي، وآلام شديدة، ونزول ماء الجنين، فتنصح بالتوجه إلى المستشفى فوراً.



إقرئي أيضا

تابعي أهم وآخر الأخبار على مجلة المراة